المؤشر العربي لطاقة المستقبل (AFEX)

المؤشر العربي لطاقة المستقبل (AFEX) هو المؤشر العربي الأول المخصص لمراقبة القدرة التنافسیة للمنطقة العربیة في مجال الطاقة المستدامة وتحلیلها، ویقدم المؤشر تحلیلاً كمیاً وكیفیاً للمحاور الأساسیة للسوق فیما یتعلق بمجالي الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة، وتصنف البلدان العربیة حسب ما یزید عن 20 مؤشراً، وتقدم هذه المؤشرات شرحاً للجوانب الأساسیة المكونة لسوق الطاقة ومن بینها السیاسات والقدرات المؤسسیة والفنیة والاستراتیجیات والبیانات الاقتصادیة والاجتماعیة والاستثمارات، ویتم تجمیع البیانات الخاصة بالمؤشر عن طریق الاستعانة بمصادر المعلومات الدولیة والمحلیة لضمان الدقة والشفافیة.

المؤشر العربي لطاقة المستقبل - كفاءة الطاقة

المؤشر العربي لطاقة المستقبل (AFEX) - كفاءة الطاقة هو أداة قياس وتقييم سياسات تهدف إلى توفير تقييم شامل للحالة الراهنة، ونوعية الحوكمة في مجال كفاءة الطاقة في المنطقة العربية، وقد تم تطوير المؤشر بهدف: • تقديم تقييم شامل ومنتظم للتقدم المحرز في مجال كفاءة الطاقة في الدول الأعضاء في المركز • وضع توصيات تهدف لتحسين الأطر التنظيمية والمؤسساتية لكفاءة الطاقة من أجل مساعدة الدول الأعضاء على تحقيق وفورات في استهلاك الطاقة بشكل أفضل • قياس أداء الدول بهدف توفير حوافز إضافية للسعي نحو كفاءة الطاقة • التواصل الفعال لنتائج التقييم وتحديد مجالات التدخل الممكنة لدعم جهود كفاءة الطاقة على المستوى الإقليمي

يُقَيِم المؤشر العربي لطاقة المستقبل - كفاءة الطاقة أربعة محاور رئيسية هي: 1. الهيكل الحالي لتسعير الطاقة 2. جهود الدول ومستوى الالتزام في التغلب على السوق المتعلقة بكفاءة الطاقة، والحواجز الاجتماعية والسياسية للاستراتيجيات والسياسات وخطط العمل النوعية المعتمدة 3. القدرات المؤسساتية لتصميم وتقديم وتنفيذ وتقييم سياسات كفاءة الطاقة 4. كفاءة مرفق الكهرباء، بما في ذلك كفاءة إنتاج الكهرباء، وكفاءة شبكات نقل وتوزيع الطاقة الكهربائية

تم وضع المؤشر العربي لطاقة المستقبل - كفاءة الطاقة وفقاً لمنهجية منظمة التعاون والتنمية لتحديد المؤشرات المركبة ،2008)، (OECD  ، يتألف الإطار العام للمؤشر العربي لطاقة المستقبل - كفاءة الطاقة من أربعة محاور للتقييم والمتعلقة بأهداف المؤشر: (1)تسعير الطاقة (2)إطار السياسات (3)القدرات المؤسساتية (4)مرفق الكهرباء.

المؤشر العربي لطاقة المستقبل – الطاقة المتجددة

المؤشر العربي لطاقة المستقبل - الطاقة المتجددة هو تقييم للسياسات وأداة قياسية تهدف إلى تقديم تقييم شامل للأوضاع الراهنة لتطوير الطاقة المتجددة والتقدم المحرز في المنطقة العربية حتى تاريخه، و تم تطوير مؤشر الطاقة المتجددة بهدف : تقديم تقييم شامل للأوضاع الراهنة للطاقة المتجددة صياغة توصيات تستهدف تحسين الأطر التنظيمية والمؤسساتية للاستثمار في مجال الطاقة المتجددة رصد أداء البلدان الأكثر تطوراً في هذا المجال من أجل توفير حافز إضافي لمزيد من التطوير التدريجي للطاقة المتجددة التبادل الفعال لنتائج التقييم تحديد مجالات التدخل الممكنة على الصعيد الإقليمي من أجل تعظيم آثار تعزيز الطاقة المتجددة

تم تصميم المؤشر العربي لطاقة المستقبل - الطاقة المتجددة ليتلائم مع وجهة نظر المستثمرين من القطاع الخاص، وبالتالي التركيز على مناطق تقييم العوائق والتحديات التي تواجه المستثمرين من القطاع الخاص في نشر الطاقة المتجددة في الدول العربية، ويتضمن مجال تقييم المؤشر العربي لطاقة المستقبل - الطاقة المتجددة ما يلي: 1. سهولة الوصول إلى سوق الكهرباء لمستثمري القطاع الخاص، بما في ذلك الربط بالشبكة 2. فعالية آليات التحفيز التي بدأتها الحكومات لجذب الاستثمارات في مجال الطاقة المتجددة 3. مستوى التزام القطاع العام سعياً لتحقيق الطاقة المتجددة 4. مستوى الدعم المؤسساتي المتاح لمطوري القطاع  الخاص بغرض نشر الطاقة المتجددة 5. مستوى المخاطر المالية المرتبطة بتنفيذ مشاريع الطاقة المتجددة الكبيرة والجهود التي تبذلها الدول لتخفيف هذه المخاطر

تم بناء المؤشر العربي  لطاقة المستقبل - الطاقة المتجددة وفق منهجية منظمة التعاون والتنمية لبناء المؤشرات المركبة، (OECD,2008).ويتكون الإطار التقييمي للمؤشر العربي لطاقة المستقبل -الطاقة المتجددة من أربعة محاور للتقييم تتعلق بأهداف المؤشر هي:(1) هيكل السوق، (2) إطار السياسات، (3) القدرة المؤسساتية (4) التمويل والاستثمار.